مليون وجبة لضيوف الرحمن بدعم الراجحي الخيرية

الاثنين, 13/08/2018

 
بدعم من مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية تواصل إدارة مشروع "هدية المدينة" للزائرين والحجاج التابع لجمعية مستودع المدينة الخيري، تجهيز وتوزيع أكثر من مليون وجبة حاج، بالإضافة إلى مليون ونصف عبوة ماء خلال موسم الحج لهذا العام؛ وذلك ضمن البرامج الموسمية التي تُنفّذها الجمعية لإكرام ضيوف الرحمن.

وكشف المشرف العام للمشروع فايز بن طالب الأحمدي أن المواقع المخصصة لاستقبال القادمين إلى المدينة والمغادرين، تشهد إقبالاً كبيراً من الحجاج؛ حيث تم توزيع أكثر من 300 ألف وجبة و 500 ألف عبوة ماء حتى الآن خلال هذا الموسم , للقادمين إلى المدينة المنورة والمغادرين منها، على طريق الهجرة الذي يربط بين المدينة المنورة ومكة المكرمة ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة ومطار ينبع وميناء ينبع ومدينة الحجاج بخيبر ومحطة ساسكو وساحات المسجد النبوي الشريف.
 
وبيّن "الأحمدي" أن الجمعية قدّمت خلال الأعوام السابقة العديد من المشروعات التي نالت استحسان قاصدي المسجد النبوي الشريف، واستطاعت عبر مشروعاتها المختلفة التي أشرف على تنفيذها كوادر مؤهلة ومدربة على مرونة التعامل مع مختلف الثقافات واللغات، داعياً الخيّرين والموسرين وأفراد المجتمع لاغتنام شرف الزمان والمكان ودعم برامج وخدمات الجمعية؛ من أجل إكرام ضيوف الرحمن، والإسهام في رسم الصورة المشرفة لأبناء الوطن في نفوس قاصدي طيبة الطيبة.
 
وأضاف "الأحمدي": "المشروع يعمل فيه 150 متعاوناً بعد تأهيلهم، يقومون بتعبئة وتوزيع الوجبات؛ منهم 100 فرد يقومون بعملية تجميع عناصر الوجبة عبر الماكينات الخاصة لتعبئة الوجبات وتجهيزها، وكذلك 40 موزعاً يقومون بتوزيع الوجبات على الزائرين والحجاج، إضافة إلى 10 موظفين للإدارة والإشراف.
يأتي هذا الدعم محققاً لرسالة مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية في تقديم المنح لتعظيم الخير وتحقيق النمو المجتمعي وتمكين المستفيدين بأفضل الممارسات ومساهمة منها لتحقيق رؤية وزارة الحج والعمرة التي أشار إليها وزير الحج والعمرة بقوله " أن الوزارة في مرحلة تحول كامل وجذري للانتقال من خدمة الحاج والمعتمر والزائر إلى صناعة الضيافة فلها دور مهم في رؤية المملكة الطموحة من خلال برنامج خدمة ضيوف الرحمن، لذا كان لزاماً على الوزارة والمؤسسات التي تعمل مع جميع منظومة الحج والعمرة لتقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن".

هذا المشروع يحكي قصة نجاح 20 عام إذ كان في بدايتها مبادرة من الشيخ سليمان الراجحي لتقديم هدية لضيوف الرحمن "عبارة عن وجبة جافة تتكون من التمر والماء والفطيرة والعصير" واستمر المشروع إلى أن تمت الشراكة بين مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية وجمعية مستودع المدينة الخيري، وبعد توسع المشروع والحاجة له تم إنشاء مستودع على مساحة 4 آلاف متر تقريباً ويحتوي على مكاتب إدارية وأماكن لتغليف الوجبات وعدد 10 ثلاجات تبريد ضخمة لحفظ الوجبات, وتم في الآونة الأخيرة التوسع في نقاط التوزيع.