حضرها 497 شخصاً: تعاوني وتحفيظ وادي جازان يختتمان الدورة الصيفية والحلقات لحفظ القرآن والسنة

الثلاثاء, 01/08/2017

بحضور فضيلة مفتي منطقة جازان ومدير فرع الشؤون الإسلامية بالمنطقة وبدعم من فرع مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية بمنطقة جازان؛ اُختتمت فعاليات الدورة الصيفية المكثفة الثالثة عشرة لحفظ السنة النبوية التي نظمها المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمركز وادي جازان، والحلقات الصيفية المكثفة لحفظ القرآن الكريم التي نظمتها جمعية تحفيظ القرآن الكريم الخيرية بالمركز، وذلك بجامع الفقاس بمحلية.

بدايةً ألقى مدير فرع الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء بمنطقة جازان الأستاذ محمد بن شامي شيبة كلمة أثنى خلالها على الأثر الإيجابي المثمر للدورة الصيفية في حفظ القرآن الكريم والسنة النبوية، داعياً المشاركين إلى التمسك بكتاب الله تعالى وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، منوهاً بجهود المكتب التعاوني وجمعية التحفيظ، وسائلاً الله تعالى لهم مزيداً من التوفيق.

تلى ذلك كلمة ألقاها مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة جازان الأستاذ أحمد الحازمي، حيث أشاد بالنتائج التي حققتها الدورة، مؤكداً أهمية مثل هذه الدورات في تربية الناشئة على الاهتمام بكتاب الله وسنة رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، وتعليمهم العقيدة الإسلامية السمحة وفق مبدأ الاعتدال والوسطية، مشيراً إلى حرص وتوجيهات ولاة الأمر ودعمهم الكبير لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة.

كما تخلل الحفل تقديم نماذج من المشاركين في الدورات، وعرضاً لأبرز الأنشطة التي اشتملت عليها والتي استمرت لمدة شهر، وحضرها 327 مشاركاً ومشاركة في حفظ السنة النبوية و 170 في حفظ القرآن الكريم.

وفي ختام الحفل تم تكريم الطلاب المتميزين لحفظ القرآن الكريم والمتون الشرعية من متن عمدة الأحكام وبلوغ المرام، كما تم تكريم مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية من قبل المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمركز وادي جازان وجمعية تحفيظ القرآن الكريم الخيرية بالمركز لدعمها للبرنامج، ومثل فرع المؤسسة الأستاذ توفيق عباس مسؤول العلاقات العامة.